رئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا يشيد بالإصلاحات بالمغرب

في إطار تعزيز العلاقات بين المغرب ومجلس أوروبا، استقبل رئيس مجلس المستشارين، النعم ميارة، نظيره رئيس الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا، ثيودوروس روسوبولوس، يوم الاثنين 29 أبريل 2024 بمقر المجلس في العاصمة الرباط. وتأتي هذه الزيارة في سياق مشاركة روسوبولوس في مناظرة ينظمها البرلمان المغربي والجمعية البرلمانية لمجلس أوربا، احتفالاً باختتام مشروع “دعم تطوير دور البرلمان في ترسيخ الديمقراطية في المغرب 2020-2024”.

إشادة بالإصلاحات المغربية

خلال اللقاء، أشاد النعم ميارة بالشراكة المتميزة التي تربط مجلس المستشارين بالجمعية البرلمانية لمجلس أوربا، حيث يحظى البرلمان المغربي بصفة “شريك من أجل الديمقراطية”. كما سلط الضوء على سلسلة الإصلاحات السياسية والدستورية والاقتصادية والاجتماعية التي عرفتها المملكة المغربية تحت قيادة الملك محمد السادس، والتي أسهمت في بناء نموذج تنموي ديمقراطي متميز على المستوى الإقليمي.

من جهته، ثمن ثيودوروس روسوبولوس مستوى التعاون القائم بين الجمعية البرلمانية والبرلمان المغربي، معرباً عن رغبة الجمعية في استمرار هذا التعاون وتوسيعه ليشمل مجالات أخرى. وأشاد بالإصلاحات التي قام بها المغرب تحت قيادة الملك محمد السادس، والمشاريع التنموية التي تشهدها المملكة المغربية.

تركيبة جديدة لمجلس المستشارين

استعرض النعم ميارة التركيبة الجديدة لمجلس المستشارين في ظل دستور 2011، والتي تتميز بتعدد وتنوع تمثيلية مختلف الجماعات الترابية والتعبيرات السياسية والإقتصادية والإجتماعية. كما نوه بالشراكة مع الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا في مختلف الأوراش التي أطلقها مجلس المستشارين في إطار إستراتيجية عمله.

حضور رفيع المستوى

حضر اللقاء شخصيات رفيعة المستوى، من بينهم فؤاد القادري، عضو مكتب مجلس المستشارين، والأسد الزروالي، الأمين العام للمجلس، وكارمن مورت، رئيسة مكتب مجلس أوروبا بالرباط.

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى