حقيقة ارتفاع أسعار أضاحي العيد بالمغرب: هل هي مجرد إشاعات؟

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، تنتشر مخاوف بين المغاربة من ارتفاع أسعار الأضاحي بشكل غير مسبوق. ولكن هل هذه المخاوف مبررة؟

جهود حكومية لضمان وفرة الأضاحي

تؤكد مصادر رسمية أن الدولة المغربية تعمل جاهدة لتوفير الأضاحي بكميات كافية وبأسعار مناسبة. وقد تم اتخاذ عدة إجراءات في هذا الصدد، منها:

  • تسهيل استيراد مئات الآلاف من رؤوس الأغنام من الخارج.
  • دعم الفلاحين والكسابة لتشجيعهم على تربية المواشي.
  • تكثيف عمليات المراقبة للأسواق للحد من نشاط السماسرة ومكافحة المضاربة.

حيلة السماسرة لرفع الأسعار

يحذر بعض الكسابة من أن الحديث عن ارتفاع أسعار الأضاحي قد يكون مجرد حيلة من السماسرة لتهيئة المواطنين نفسياً لدفع أسعار مرتفعة. يهدف السماسرة من خلال نشر هذه الإشاعات إلى:

  • الضغط على الكسابة الصغار لرفع أسعارهم.
  • تحقيق أرباح طائلة على حساب المستهلكين.

نصائح للمستهلكين

لتجنب الوقوع ضحية جشع السماسرة، ينصح المستهلكون بما يلي:

  • عدم الانسياق وراء الإشاعات والتحقق من صحة المعلومات.
  • مقارنة الأسعار في مختلف الأسواق قبل الشراء.
  • التعامل مع الكسابة مباشرة قدر الإمكان.
  • الإبلاغ عن أي ممارسات غير قانونية للجهات المختصة.

من المتوقع أن تكون أسعار الأضاحي هذه السنة مستقرة نسبياً بفضل الجهود الحكومية. ومع ذلك، يجب على المستهلكين توخي الحذر من حيل السماسرة والبحث عن أفضل الأسعار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى