الركراكي يستعين باللاعبين الأولمبيين لتعزيز صفوف أسود الأطلس

في إطار استعداداته للجولتين الثالثة والرابعة من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2026، يعتزم وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي، ضخ دماء جديدة في صفوف أسود الأطلس بالاستعانة بمجموعة من اللاعبين الأولمبيين الموهوبين.

الركراكي يعول على المواهب الشابة

أعرب الركراكي عن رغبته في الاحتفاظ بالعناصر الأولمبية التي برزت خلال المباريات الودية ضد أنغولا وموريتانيا في مارس الماضي، والتي تضم:

  • شادي رياض
  • أسامة العزوزي
  • أمير ريتشاردسون
  • إلياس أخوماش
  • بلال الخنوس

ويأتي هذا القرار في ظل الظروف الصعبة التي يواجهها بعض اللاعبين الأساسيين، مثل نايف أكرد وسفيان أمرابط، اللذين يعانيان من الإصابة مع أنديتهم الإنجليزية.

مباريات حاسمة في الطريق إلى المونديال

يولي الركراكي أهمية كبيرة لمباراتي زامبيا والكونغو برازافيل، حيث يعتبرها حاسمتين لمستقبل الكرة المغربية في تصفيات المونديال. ويخشى من أي تعثر قد يعرقل طموحات المنتخب في التأهل، خاصة مع اقتراب موعد الألعاب الأولمبية في يوليو.

تنسيق بين المنتخب الأول والأولمبي

من المتوقع أن يعقد الركراكي اجتماعًا مع طارق السكتيوي، مدرب المنتخب الأولمبي، لتنسيق الجهود بشأن اللاعبين الذين سينضمون لمعسكر المنتخب الأول في يونيو. وحسب المصادر، سيسمح لثلاثة لاعبين بالانضمام للمنتخب الأولمبي، وهم:

  • عبد الصمد الزلزولي
  • بنيامين بوشواري
  • يوسف لخديم (ريال مدريد)

الإعلان عن القائمة النهائية

من المقرر أن يعقد الركراكي مؤتمرًا صحفيًا في نهاية مايو للإعلان عن القائمة النهائية للاعبين الذين سيشاركون في مباراتي زامبيا والكونغو برازافيل، قبل انطلاق المعسكر التدريبي المغلق في الثاني من يونيو.

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى