إشادة بالأداء الحكومي ونجاحاتها في مواجهة التحديات

أثنى عمر احجيرة، رئيس الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب، على أداء الحكومة المغربية ونجاحاتها في مواجهة التحديات الاستثنائية وتحويلها إلى فرص للتنمية. جاء ذلك خلال مناقشة الحصيلة المرحلية لعمل الحكومة يوم الأربعاء.

تحويل التحديات إلى فرص

أكد احجيرة أن الحكومة الحالية قامت بإنجازات لم تقم بها حكومات سابقة، مشيرًا إلى نجاحها في:

  • رفع التحديات الاستثنائية الناجمة عن الأزمات المتزامنة.
  • تحويل هذه التحديات إلى فرص حقيقية للتنمية.
  • تجنب الشكوى والاختباء وراء الأعذار.
  • جعل المغرب منارة للعديد من الدول التي تنبهر بإنجازاته.

تعزيز النمو الاقتصادي

أشار احجيرة إلى أن حكومة أخنوش تمكنت من تعزيز نمو الاقتصاد الوطني وتطوير نتائج السياسات القطاعية والحفاظ على التوازنات الماكرو اقتصادية، على الرغم من:

  • ارتفاع سعر الفائدة على القروض الدولية والاستثمار.
  • الضغوط الاستثنائية على المالية العمومية بسبب الأزمات المتعددة.
  • زلزال الحوز.
  • تنفيذ نتائج الحوار الاجتماعي.
  • سنوات الجفاف المتتالية.
  • دعم القدرة الشرائية بعد ارتفاع التضخم عالميًا وتباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.

الاهتمام بقطاع التعليم

نوه احجيرة بعناية الحكومة بأسرة التعليم وتحسين أوضاعهم المهنية والمادية، من خلال:

  • زيادة عامة مباشرة في أجور أسرة التعليم تتراوح بين 1500 و4900 درهم شهريًا.
  • نظام أساسي موحد لأسرة التعليم يقطع مع ازدواجية الأنظمة ونظام التعاقد.
  • حلحلة عدد كبير من الملفات الفئوية التي طال انتظارها.

أغلبية منسجمة ومتضامنة

أكد احجيرة أن الحكومة الحالية جاءت نتيجة لانتخابات حرة ونزيهة أفرزت أغلبية واضحة من 3 أحزاب، مشيرًا إلى أن هذه الأغلبية:

  • منسجمة ومتضامنة.
  • تدير بتحالف غير مسبوق كل مجالس الجهات وأغلبية الجماعات المحلية.

وأشار إلى أن الأغلبيات السابقة كانت هشة وتعاني من ضعف الانسجام، مما أدى إلى ظهور ظواهر سياسية غريبة مثل ممارسة المعارضة وهي في الأغلبية.

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى