هذا ما قالته جينيفر لوبيز لبن أفليك في حفل جوائز غرامي

لم يكن الجمهور الذي يتابع حفل جوائز غرامي، الوحيد الذي لاحظ ملامح وجه الممثل والمخرج الأميركي بن أفليك العابسة، إذ يبدو أن زوجته جينيفر لوبيز كانت تلاحظ ذلك أيضًا، مما جعلها توجه له بعض الانتقادات.

ومن الواضح أن الممثل قد تلقى رد فعلٍ لم يتوقعه من حبيبته الغالية حيث نظر إليها بطريقة محيرة في البداية، إلا أنه عاد وتدارك الأمر وتصرف كما لو أن شيئاً لم يكن.

وكانت ملامح أفليك العابسة والمتجهمة والمحبطة وظهوره في لحظاتٍ كثيرة وكأنه يعد الثواني بصمتٍ كبير حتى يُسمح له بالعودة إلى المنزل، قد جعلته مادةً للسخرية عبر «السوشيال ميديا»، إذ قال البعض إن الجميع يحب الغرامي ما عدا أفليك، فيما أشار آخرون إلى أن أفليك يبدو وكأنه على بعد 10 دقائق من البكاء! (زهرة الخليج) 

 

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى