طوارئ في باريس قبل مواجهة البايرن

وخسر متصدر الدوري الفرنسي ثلاث مباريات في 2023، 1-2 أمام غريمه أولمبيك مرسيليا في دور الـ16 بكأس فرنسا حين لم يتمكن من مجاراة شراسة منافسه.

أحزان #باريس_سان_جيرمان #CoupeDeFrance #OMPSG #LeClassique

— 24.ae | رياضة (@20foursport) February 9, 2023

ومع غياب كيليان مبابي لأسبوعين آخرين للإصابة، ما يعني عدم اللحاق بمواجهة بايرن في بارك دي برينس يوم الثلاثاء، افتقد سان جيرمان عنصراً حاسماً، بينما كان نيمار مخيباً للآمال أمام مرسيليا.
ومن الهجوم حافظ ليونيل ميسي فقط على معاييره مؤخراً لكن هذا لن يكون كافيا أمام العملاق الألماني.
وقال إدوار سيسي لاعب مرسيليا وسان جيرمان السابق لصحيفة ليكيب اليوم الخميس “عندما تجتمع عناصر قوة الفريق لا يمكن إيقافه، نفس الأمر يحدث دائماً، اذا تمكن من اللعب بنفس سرعته لا توجد مشكلة”.
وأضاف “بمجرد أن يلعب المنافس بندية يخسر سان جيرمان”.
ويهيمن ماركو فيراتي على وسط الملعب بشكل دائم، بينما لم يترك فيتينيا، صانع اللعب خلف ميسي ونيمار والذي اعتمد عليه المدرب كريستوف جالتييه في غياب مبابي، بصمة مؤثرة.
وفي المقابل استعاد بايرن مستواه وسجل ثمانية أهداف في آخر مباراتين بالدوري الألماني، وهذا ليس بمؤشر جيد لسان جيرمان الذي يعد دفاعه نقطة ضعف غالباً.
وربما سجل سيرجيو راموس هدف التعادل أمس الأربعاء، لكن شراسته لا تغطي على افتقاره للسرعة وحس التوقع، وعادة يترك المدافع الإسباني زميله ماركينيوس بمفرده.
وطالب المدافع البرازيلي الفريق مجددا بالنهوض.
وقال الأربعاء “نحتاج للسكوت والعمل”.
وسيسعى سان جيرمان لاستعادة الكبرياء في الدوري عند مواجهة موناكو يوم السبت قبل الصدام مع بايرن.
وقال الحارس جيانلويجي دوناروما “نحن محبطون وغاضبون”.
واذا كانت المهارات مفقودة في سان جيرمان مؤخراً فإن الغضب قد يدفعهم إلى مكان ما.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى