بايدن لا يستبعد زيارة هذه الدولة في الذكرى الأولى للحرب الأوكرانية

مع اقتراب الذكرى، تسري تكهنات متزايدة بأن يزور بايدن أوروبا للقاء مسؤولي دول أعضاء في التحالف الداعم لأوكرانيا.

ويُعتقد أن بولندا، المركز الرئيسي لاستقبال اللاجئين ونقل المساعدات العسكرية الغربية، وجهة محتملة.

قال الرئيس الأمريكي رداً على سؤال وجهته صحافية عن زيارة محتملة إلى أوكرانيا: “من المحتمل أن أزور بولندا، لكن الأمر يقف عند هذا الحد”.

وأضاف موضحاً “لم أقرر بعد متى سأذهب إلى بولندا أو حتى إذا كنت سأزورها”.

وتؤدي بولندا العضو في حلف شمال الأطلسي، دوراً رئيسياً في المنظومة الغربية لدعم أوكرانيا، ويتحدث البيت الأبيض منذ فترة عن زيارة جديدة لبايدن.

وكان الرئيس الأمريكي الذي تواكب جميع تحركاته احتياطات أمنية شديدة للغاية، قد زار بولندا في مارس (آذار)2022 حيث التقى مسؤولين بولنديين وعسكريين أمريكيين ولاجئين أوكرانيين.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى