أزمة في برشلونة بسبب “مزحة” شقيق ميسي

أكد ماتياس ميسي، شقيق نجم كرة القدم الأرجنتيني ليونيل ميسي، أن الانتقادات التي وجهها إلى برشلونة كانت “مزحة”.

وجاء ذلك بعد تصريحات أدلى بها على قناة تويتش التي يديرها نجله تومي، وأوضح فيها أن ليو، الذي يبلغ من العمر 35 عاماً، لن يعود إلى نادي برشلونة وإن فعل ذلك، فسيكون من أجل “تنظيف جيد” للمؤسسة الكاتالونية من خلال “طرد جوان لابورتا” رئيس النادي، الذي وصفه بـ”ناكر الجميل” إزاء “كل ما قدمه ميسي لبرشلونة”.

وقال ماتياس: “بالنسبة لي، بدأ برشلونة يشتهر بميسي. أي شخص لديه فرصة للسفر إلى برشلونة ودخول متحف برشلونة يرى أن المتحف هو ميسي”.
كما وصف ماتياس لابورتا بـ”الجاحد” والإسبان بـ”الخونة” .
وفي اعتذاره وصف ماتياس ميسي إقليم كاتالونيا بـ”بيت العائلة الثاني” وقال ” أنا آسف للغاية وأعتذر للجميع ، وخاصة مشجعي برشلونة”.
يذكر أنه بعد وقت قصير من التصريحات الأولى لماتياس، أوضح المكتب الإعلامي الخاص بليو ميسي أن رأي شقيقه “فردي وشخصي” و”لا يجب أن يتطابق مع رأي ليو أو مع بقية أفراد عائلة اللاعب”.

وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى